خلال ورشة عمل توعوية / د.صافي: الشباب هم نصف الحاضر وكل المستقبل

adminآخر تحديث : الجمعة 16 نوفمبر 2018 - 12:03 مساءً
خلال ورشة عمل توعوية / د.صافي: الشباب هم نصف الحاضر وكل المستقبل

افتتح مركز هدف لحقوق الإنسان ورشة عمل توعوية بعنوان ” تعزيز مشاركة الشباب في الحياة السياسية”، استهدفت (37) طالبا وطالبة من طلبة جامعات (الأقصى، الأزهر، القدس المفتوحة) وذلك ضمن فعاليات مشروع ” أصوات من أجل التغيير: زيادة مشاركة الشباب وتمثيلهم في دوائر صناعة القرار في الأحزاب السياسية في قطاع غزة “، الممول من ( IREX )، والتي نفذها فريق “قيادة شبابية من أجل تعزيز مشاركة الشباب في الحياة السياسية

افتتح د. يوسف صافي مدير مركز هدف لحقوق الإنسان الورشة التوعوية مؤكدا على أهمية تنظيم هذه الورشة خاصة في هذا الوقت وفي ضوء حاجة الشعب الفلسطيني لنشر هذا النوع من التوعية لدى أوساط الشباب الفلسطيني، مؤكدا على أهمية الدور الذي تقوم به القيادة الشبابية في تنظيم ورش العمل التوعوية لطلبة الجامعات لزيادة وعيهم بأهمية مشاركتهم في الحياة السياسية وتمثيلهم في دوائر صناعة القرار.

هذا وفي نهاية اللقاء خرجت الورشة التوعوية بمجموعة من التوصيات أهمها: تفعيل القانون الفلسطيني والعمل بالمسودة التي تركز على شريحة الشباب بشكل متساوي، وتغيير السن القانوني للترشح للانتخابات من سن 35 إلى سن 25 ليكون هناك دور فعال للشباب والترشح لتولي المناصب السياسية التي يسيطر عليها كبار السن، وضرورة إشراك الشباب في عملية صنع القرار السياسي بداية من الانتماء للأحزاب السياسية مروراً بانتخاب أعضاء البرلمان انتهاءً بالترشح للمناصب التشريعية، ودعوة الجامعات إلى استخدام نموذج المحاكاة في كليات العلوم السياسية من أجل إكساب الخبرات في المشاركة السياسية يتدرب الشباب من خلالها على أداء أدوار القيادة في المؤسسات السياسية والاجتماعية مثل محاكاة عمل الوزارات والحكومة.

2018-11-16 2018-11-16
admin